أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اجتماع لأندية الدوري الإيطالي لإعادة جدولة مواعيد مبارياتها المؤجلة


نشر على نسيج ...

روما”القدس”دوت كوم – (د ب أ)- من المقرر أن تجتمع الأندية الـ20 المشاركة في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لإعادة جدولة مواعيد مبارياتها المكتظ، بعدما تسبب تفشي فيروس كورونا في شمال إيطاليا في تأجيل العديد من مباريات المسابقة، حسبما أفادت وسائل الإعلام المحلية الأحد.

وذكرت وكالة (أنسا) الإيطالية للأنباء أن رابطة الدوري الإيطالي من المقرر أن تعقد اجتماعا يوم الأربعاء القادم بالعاصمة الإيطالية روما، بعدما هاتف باولو دال بينو رئيس الرابطة مسؤولين من فرق إنتر وسامبدوريا ولاتسيو وأتالانتا.

واشتكى إنتر من تأجيل لقائه المرتقب مع مضيفه يوفنتوس، الذي كان مقررا اليوم، إلى 13 أيار القادم، الأمر الذي قد يؤدي إلى ازدحام في جدول مباريات الفريق، إذا واصل التقدم في بطولتي كأس إيطاليا والدوري الأوروبي.

وكان قد تأجل لإنتر لقائه مع ضيفه سامبدوريا، الذي كان مقررا في 22 شباط الماضي ضمن المرحلة الخامسة والعشرين للدوري الإيطالي، التي شهدت تأجيل ثلاثة لقاءات أخرى.

وتقرر السبت تأجيل خمس مباريات في المرحلة السادسة والعشرين للبطولة، من بينها لقاء يوفنتوس وإنتر.

وأبلغ جوتسيبي ماروتا الرئيس التنفيذي لإنتر وكالة (أنسا) أن الرابطة اقترحت في البداية إقامة لقاء يوفنتوس وإنتر غدا الإثنين، وهو ما أكده دال بينو.

ووصف ماروتا الاقتراح بأنه “غير عملي ويمثل شبه إهانة” لأنه يشترط السماح بحضور جماهير يوفنتوس فقط في المباراة التي ستجرى بمدينة تورينو.

أوضح ماروتا “هذا الاقتراح يتعارض مع أفكار الصحة العامة، لأنه يعني ضمنيا أن حالة فيروس كورونا سوف تختفي في غضون 24 ساعة”.

وأبدت أندية أخرى معارضتها لقرار تأجيل المباريات بدلا من اللعب بدون جمهور ، وسط مزاعم بأن بعض الأندية سوف تدعمها المواعيد الجديدة.

وكتب فينتشنزو سبادافورا وزير الرياضة الإيطالي، الذي قام بتنسيق التأجيلات مع الاتحاد الإيطالي لكرة القدم ورابطة الدوري واللجنة الأولمبية الإيطالية، على حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) اليوم أن هناك الكثير من الانتقادات بشأن القرارات.

أشار سبادافورا إلى أن الرابطة تمتلك الحرية في تعديل جدول المباريات، مطالبا إياها بتحريك موعد مباراتي إياب الدور قبل النهائي لكأس إيطاليا المقرر إقامتهما في منتصف الأسبوع الحالي لإفساح المجال أمام إقامة اللقاءات المؤجلة.

أكد وزير الرياضة الإيطالي “هناك قلق بشأن لاعبي الكرة الذين يتعين عليهم لعب الكثير من المباريات خلال أيام قليلة. لكني أكثر قلقا بشأن الممرضات الثلاث اللاتي عملن بدون راحة لمدة عشرة أيام في مستشفى كودوجنو”.

وتقع بلدة كودوجنو في شمال إيطاليا، حيث ظهرت بها أول حالة إصابة بفيروس كورونا في منتصف الشهر الماضي.

Nasseej ExolTech